تألقي مع طفلك الداخلي

من تقديم مريم العازم معالجة شمولية

Rayonnez votre enfant intérieur

Présenté par Myriam Elazim Thérapeuthe Holistique

شفاء وإعادة برمجة العقل الباطن

من تقديم مريم العازم معالجة شمولية

Guérison et reprogrammation du subconscient

Présenté par Myriam Elazim Thérapeuthe Holistique

هل انتم مستعدون للتألق و خلق المعجزات ؟

...اكتشفوا بسرعة جميع الدورات، المحاضرات، التأملات

Êtes-vous prêts à Rayonner et créer des Miracles ?

Découvrez vite toutes les formations, conférences, méditations...

تألقي مع طفلك الداخلي

من تقديم مريم العازم معالجة شمولية

Rayonnez votre enfant intérieur

Présenté par Myriam Elazim Thérapeuthe Holistique

شفاء وإعادة برمجة العقل الباطن

من تقديم مريم العازم معالجة شمولية

Guérison et reprogrammation du subconscient

Présenté par Myriam Elazim Thérapeuthe Holistique

Êtes-vous prêts à Rayonner et créer des Miracles ?

...اكتشفوا بسرعة جميع الدورات، المحاضرات، التأملات

Êtes-vous prêts à Rayonner et créer des Miracles ?

Découvrez vite toutes les formations,
conférences, méditations...

حب الذات اللامشروط

Fév 10, 2022 | Actualités, Articles, Ateliers, L'amour / الحب | 5 commentaires

إنَّ مهمتك ليست البحث عن الحب! بل، البحث بداخلك عن تلك الجدران والحواجز التي تبقيه بعيدا عن روحك

جلال الدين الرومي

الحب من أعظم الأحاسيس و أروع المشاعر . بل هو أعظم و أهم رسالة روحية في تجربتنا الأرضية
هو الأساس في هذه اللعبة الأرضية ، هو الوسيلة و الغاية
ذلك الحب الذي يتدفق من خلالنا في أجمل اللحظات ليشع حولنا . هو المرتبط بالله الواحد المصدر ، الروح العظيمة اللامتناهية التي منها نستمد الحب الحقيقي ، الحب الرباني الحب الخالي من كل شوائب البرمجيات والمعتقدات التي استقبلناها منذ فترة الجنين في بطن الأم، فأصبحت أقنعة تحجب عنا نور الحب الحقيقي

https://academymyriamelazim-formations.mykajabi.com/offers/LFMKhFLL/checkout

سنعيش لحظات نوراية محضة بحضور القلب المتصل مع الروح
بعيدا عن البرمجيات المغلوطة للحب الحقيقي التي سببها الإيجو المنفصل . من خلالها تجيبنا الاستاذة مريم عن تساؤلات مهمة
ما هي أسباب الانفصال عن الروح ؟
وهل حب النفس هو حب الذات؟
بل و ستربط مستويات سلم هاوكينز بالحب المزيف والحب الحقيقي للذات بطريقتها المعتادة السلسة و المبسطة، سنفهم معنى
الاتصال بالروح والانفصال وعلاقتها بالتناغم والمعاناة و
كيف تسترد مكانة الذات الحقيقية ، الروح ؟
وماعلاقة حب الذات والحب اللامشروط مع الله؟
وهل التعلق والإدمان العاطفي حب ذات ؟ وأيضا
ماهية الروح المتصلة والايجو المنفصل؟

لكن كيف نفهم معنى الحب الحقيقي؟ و كيف نصل إليه ؟
من الأساسي الإشارة أنه بمجرد معرفتنا لماهية الحب و لكل المفارقات التي عشناها ونحن محجوبون عن الحب الحقيقي يجعل رحلتنا أسهل بل تكاد تصبح كاملة .
ففي مرحلة اللاوعي و الغفلة، تلك المرحلة التي لم ندرك فيها بعد أننا في دوامة برمجيات و مفاهيم مغلوطة ، كنا في معاناة . فبعدنا عن الحب السامي جعل السلام الداخلي يبتعد بدوره عنا
الحب الحقيقي اللامشروط هو بوابة الأمان و السلام الداخلي
من أجمل دورات الأستاذة مريم العازم ، ورشة كلها حب تسافر بنا في رحلة من نور إلى المستويات والأبعاد العليا من الوعي
في هذه الدورة تفتح فيها البصائر لمعرفة المعنى الحقيقي لحب الذات والحب اللا مشروط

وممن نستمد الحب الحقيقي؟بالإضافة إلى
كيف يعمل الإيجو في حالة الانفصال عن ذواتنا الحقيقية لإمدادنا بالحب ؟
:بالإضافة إلى السؤال الذي يتكرر كثيرا 
كيف أعرف رسالتي الروحية وشغفي في الحياة ؟ و هل أحتاج إلى تقنيات و ممارسات لمعرفة الرسالة الروحية؟ و أسئلة أخرى تجد لها أجوبة شافية كالعادة بأسلوب الأستاذة مريم العازم المبسط و الغني بالمعلومات والتوجيهات لتفهم و تصل لحب الذات اللامشروط
و كان من الضروري التطرق للمبادئ التي توصل لحب الذات
هنا تطوف بنا الأستاذة مريم العازم في إحدى عشرة مبدأ مهما للوصول إلى الاتصال وحب الذات والمحبة اللا مشروطة
في آخر الدورة ،المحور الأكثر انتظارا . محور علاقة حب الذات مع حب الشريك نجد فيه أجوبة

لتساؤلات كبيرة
من هو أول شخص نحبه؟
ومن تكون تلك اللؤلؤة المفقودة التي نبحث عنها؟
وكيف نعرف أننا في علاقة حب حقيقية مع الشريك؟
وما علاقة الاستقبال الذاتي والاستحقاق الذاتي في علاقتنا مع الشريك؟
وما سر نجاح علاقتنا مع الخارج والمحيطين وحب الله ؟

دورة سلسة نورانية تذكر روحنا المحبة المشعة بالحب وبمهمتها في هاته التجربة الأرضية حيث تكون في اتصال بالخالق ويكون الجسد والعقل والنفس في خدمتها
وهذا هو الصراط المستقيم

إضافة إلى:

تمارين مهمة لاختبار حب   الذات و الخطوات الأساسية  للتواصل مع الذات

و جلسة طاقية لشحن معلومات حكيمة   عن حب الذات

بكل حب و نور  ننوي لكم الحكمة و البصيرة من خلال هذه الورشة

بقلم المنورة إلهام حدوش